أهم المزايا الجديدة في برنامج تحرير الصور الحر GIMP


بعد ثلاث سنوات طوال من التطوير أعلن مؤخرا فريق تطوير برنامج تحرير الصور الحر عن الإصدارة 2.8 ، وقد حوت هذه الإصدارة على العديد من المزايا التي طال انتظارها مثل مجموعات الطبقات ، و تحرير النص على الرسمة ، ونمط النافذة الواحدة ، وغيرها من المزايا.

سنحاول استعراض بعض هذه المزايا كما يالي:

نمط النافذ الواحدة



الكثيرون لا يرغبون في النمط الافتراضي المتعدد النوافذ حيث يشعرون بالارتباك ، هذه الميزة ستسعدهم بكل تأكيد ، يمكن التبديل بين النمطين بكل سهولة.

النوافذ قد تحوي على عدة أعمدة



هذه الميزة رائعة حيث تسهل عملية التنظيم ، فكل نافذة يمكن أن تحوي عدة أعمدة مما يسهل عملية التنظيم خصوصا للمستخدمين الذين لديهم أكثر من شاشة ، حيث يضع الأدوات في شاشة و الرسمة في الشاشة الأخرى.
الحفظ و التصدير



في السابق كان بالإمكان حفظ الصورة بنسق يختلف عن نسق جمب ، وكذلك يمكن تصديرها ، الأمر مربك قليلا ، الذي صار في الإصدارة 2.8 أنه تم الفصل بين مفهوم الحفظ و مفهوم التصدير ، حيث أصبح الحفظ بصيغة واحدة وهي صيغة XCF ، أما التصدير فكما المعتاد.
مجموعات الطبقات



من الأمور التي كانت تنقص جمب مجموعات الطبقات ، حيث أنه كان لا يستطيع جمع و ترتيب الطبقات حسب المجموعات ، الأمر الآن أصبح أسهل مع مجموعات الطبقات ، هذه الميزة يمكن برمجتها بشكل آلي عبر الواجهات البرمجية.
رسم الأدوات بمكتبة Cairo


تم نقل رسم الأدوات إلى مكتبة الرسم الحديثة Cairo التي تعطي رسوميات أفضل خصوصا تنعيم الحواف ؛ مما يعطي جمب مظهرا حديثا ، كذلك تم نقل مؤشر التقدم من شريط الحالة إلى مؤشر على الرسمة بنفسها.
تحرير النص على الرسمة مباشرة



في نقلة جيدة تمت تحويل تحرير النصوص لتكون على الرسمة مباشرة بدلا عن نافذة مستقلة ، مما يعطي المصمم تحكم أفضل بالعمل الفني.

وغيرها من المزايا الصغيرة ، يمكنكم تحميل جمب من هنا.

المصدر: وادي التقنية.